منتدى نور جبال عمور
أخي الكريم نرحب بك من قلوبنا ونتمنى لك اقامة ممتعة ماينقصك سوى التسجيل نحن نحتاج مساهمتك سجل ولاتتردد
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 54 بتاريخ الإثنين 16 أبريل 2012 - 21:16

شرح مبسط لمعنى الاسلام

اذهب الى الأسفل

شرح مبسط لمعنى الاسلام

مُساهمة من طرف المحتسب في الأربعاء 23 يوليو 2008 - 22:39

[b]الاسلام(1) هو الاسم الدي عرف به الدين الدي جاء به محمد صلى الله عليه وسلم

ولم تكن تكن هده التسمية عن اجتهاد من الرسول صلى الله عليه وسلم وانما كانت من الله

تعالى وكما قال عز وجل في سورة المائدة ورضيت لكم الاسلام دينا

المعنى اللغوي

عني اللغويون والمفسرون والمستشرقون برد المعنى الشرعي للفظ (الاسلام)

الى أصله اللغوي وأتار البحت فيه كتيرا من الجدل ونريد أن نتبت هنا الرأي الراجع

فادا تتبعنا مادة (سلم) في اللغة رأيناها تأتي بهده المعاني

أولا: معنى الخلوص والتعري من الآفات الظاهرة او الباطنة

تانيا: معنى الصلح والأمان

تالتا: معنى الطاعة والادعان

(1) الاسلام: وقد يسمى السلم (بكسر السين او بفتحها) على ما دكره لسان

العرب وهده الاسماء التلاتة هي الفاظ عربية لها معان هي حقائق لغوية

ولما استعمل القرآن هده الالفاظ في الدلالة على الدين الاسلامي كان دلك تصرفا

في المعنى اللغوي الاصلي وقد جرى عرف العلماء على تسمية الالفاظ المستعمل في

المعاني الشرعية (بالأسماء الشرعية) وهده الاسماء الشرعية متفرعة عن المعاني اللغوية

ووتيقة الصلة بها.

المعنى الشرعي

الاسلام هو توحيد الله والانقياد والخضوع واخلاص الضمير له والايمان

بالأصول الدينية التي جائت من عند الله عز وجل

فالقرآن جعل الاسلام في مقابلة الشرك

كما أن القرآن جعله في مقابلة الكفر

وجعله بمعنى الاخلاص لله

ولفظ (أسلم) أطلقه القرآن بهدا المعنى أحيانا على المؤمنين والكافرين

جميعا لانهم خاضعون لله ومنقادون له بحكم خلقتهم رضو ام كرهو تسري

عليهم قوانين العالم.قال القرآن افغير دين الله يبغون وله اسلم من في

السماوات والارض طوعا وكرها واليه يرجعون آل عمران

ومعنى اسلم هنا اي خضع لأمر الله وأطاع لما وضع في العالم من قوانين

تم قصرت في الاستعمال على من اسلم وجهه لله طوعا فكأن (المسلم)

هو الدي رضي باطاعة الله فاجتمعت فيه الطاعة الطبيعية والطاعة بالارادة

ولهدا تطلق كلمة (مسلم)على كل من خضع لله وأطاع اي نبي من الأنبياء

هده المقالة من الدكتور حمزة أسعد من مدينة هوارة لوكيبيديا من اجل المساهمة في اغنائها تحيات اخوكم حمزة ولد تالوي[b]

_________________
avatar
المحتسب
مميز جدا
مميز جدا

ذكر

العمر : 55
نقاط : 11
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى